Kuwait-University-Journal-of-Law-header
البحث
Journal of Law

الأعداد السابقة

بحث متقدم
السنة : من إلى المجلد
العدد التخصص
المؤلف

 السنة :2 العدد : 6 1982      أضف إلى عربة التسوق                                                                    تنزيل

ظاهرة الحزن في شعر صلاح عبدالصبور

DOI :

المؤلف : عبده بدوي

تدور هذه الدراسة حول ظاهرة الحزن في شعر الشاعر صلاح عبدالصبور باعتبارها سر الأسرار الذي كان يحكم عالم الشاعر شكلاً ومضموناً، مع توضيح لدوافع هذه الظاهرة، وأثرها على طريقته في الأداء.
فقد عاش الشاعر حياة قاسيـة ليكمل تعليمه، وحين تم له هذا الكمال وجد أن ثـورة 23 يوليو 1952تداهمه، وتطلب منه أن (يختار) بين عالمها الجديد، والعالم القديم، وقد وجد نفسه لا يصلح للجهارة تحت راية من راياتها، كما أنه لم يكن راضياً عن العالم القديم، ومن ثم رأى نفسه يتمزق ويختار بعد جهد (موقف المتأمل) من كل ما يحدث حوله، ولكن هذا الأمر لم يكن يرضى عنه الكثيرون ذلك لأن العواصف كانت تهب بشدة، ومن ثم رأيناه يضار في بعض المواقف، وقد أحزن هذا الشاعر، وكان مما عمق حزنه لأنه كان يعاني من بعض الأمراض، ومن ثم رأيناه يئن، ويتنبأ بموته، ويلون كل شيء حوله – حتى عالم الحب البهيج – بالألوان الرمادية وقد أسلمه هذا كله إلى (الحزن الكوني) الكبير، وبخاصة بعد أن اتسع مدى رؤيته العصرية، وبعد أن رأى من خلاله أن العالم بغيض، وأن الحياة لا يمكن أن تعاش إلا سأماً ومللاً ومخاتلة، وأن الإنسان مع أنه لم يدفن إلا أنه ميت على الحقيقة، وقد كان من الطبيعي أن يسلمه هذا (للاغتراب) عن الذات، وعن الحياة الاجتماعية، وأن يعاني الوحشة من (الإنسان المطلق) ومن ثم رأيناه ينضم إلى عدد من الخاصمين للإنسان ، ويتفنن في وضع رؤوس الحيوانات على أجساد البشر، ويتعاطف مع الشخصيات التي تعشق الموت، وأخيراً ينسحب من أشياء كثيرة (للتوحد) مع نفسه!
وقد عنينا بتوضيح روافده الثقافية، ورأينا أن الحزن يشكل قسماتها الرئيسية، ابتداء من وراثة الحزن المصري القديم، إلى الأدب الشعبي الذي تظهر فيه نبرة الانكسار، إلى التجول في أحزان العهد القديم والجديد، إلى عالم الصوفية المهيض الجناح والنغم، بالإضافة إلى مجاراة (اليوت) في ظواهر كثيرة منها (التفتيت) و(عدم الترابط) للإيحاء بحالات انهيار الحضارة .
وقد رأينا أن هذه المسيرة الحزينة تنعكس على المفردة، والصورة والموسيقى .. الخ، وقد تبعنا موسيقاه بصفة خاصـة ، ووضحنا ما فيها من خلل عروضي، ورأينا هذا الخلل نوعاً من الأحزان التي يأخذ الشاعر بها نفسه، وقد حددنا الفترات التي يخضع فيها الشاعر لهذا الخلل، وفي الوقت نفسه أعطينا له الحق في هذا الخروج، بمساندة من آراء عروضي، هو الخليل، وشاعر هو أبو العتاهية، وناقد هو حازم القرطاجني، ولغوي هو ابن فارس .. وبصفة عامة فقد أبرزنا خصائص التعبير المميزة عند الشاعر، وقد رأيناها تنبثق كلها – كالدم – من ظاهرة تحكم الشاعر وهي (ظاهرة الحزن) … ومن ثم كانت الوقفة في المقال عند الظاهرة !

Journal of Law
Journal of Law

أنت الزائر رقم

98499

Journal of Law
Journal of Law
أخبر أصدقاءك Journal of Law
Journal of Law
Journal of Law

التحديث الأخير

08-12-2019

Journal of Law
Journal of Law
Journal of Law

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني
هنا لتستلم أخبارنا

Journal of Law