Kuwait-University-Journal-of-Law-header
البحث
Journal of Law

العدد الحالي

المجلد : 48 العدد : 185 2022

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :أ. بتول عبدالرسول هندال - أ. د. فهد عبدالله الخزي
التخصص :علم اجتماع
تصورات طلبة جامعة الكويت لتجربة التعليم الإلكتروني خلال جائحة كورونا
DOI :10.34120/0382-048-185-012

الأهداف: هدفت الدراسة إلى استكشاف تقييم طلبة جامعة الكويت لتجربتهم في التعليم الإلكتروني خلال جائحة كورونا، بعد إغلاق المدارس والجامعات في الكويت. المنهج: أجريت الدراسة خلال الفصل الدراسي الصيفي لعام 2019/2020 باستخدام استبانة مكونة من ثلاثة أقسام: 1) تقييم المادة، 2) تقييم الأستاذ، و3) الصعوبات التي واجهت الطلبة، وطبقت على عينة مكونة من 851 طالباً وطالبة. النتائج: أظهرت النتائج اتجاهات ايجابية متوسطة نحو تجربة التعليم الإلكتروني دون وجود فروق إحصائية بين الذكور والإناث أو السنوات الدراسية، في حين ظهرت فروق في الاتجاهات بين الكليات الإنسانية والكليات العلمية لصالح الكليات الإنسانية. وتوصلت النتائج إلى وجود العديد من التحديات والمشكلات التي واجهت الطلبة، تم تصنيفها إلى مشكلات تقنية، ومشكلات في المنهج الدراسي، وكفاءة عضو هيئة التدريس، ومشكلات صحية ونفسية، ومشكلات في التواصل. الخاتمة: خلصت الدراسة إلى مجموعة من المقترحات لتطوير تجربة التعليم الإلكتروني تتضمن الحاجة إلى تدريب أعضاء هيئة التدريس، وتنويع وسائل التقييم وعدم الاعتماد على الاختبارات حصراً، وكذلك إقامة الأنشطة التطبيقية والتجارب في المختبرات بصورة تقليدية وليس عن بعد.


الكلمات المفتاحية: التعليم الإلكتروني، التعليم عن بعد، كفاءة أعضاء هيئة التدريس، كوفيد 19.
 

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. فهد أحمد عبدالرحمن
التخصص :قانون دولي
آثار وتداعيات البرنامج النووي الإيراني على أمن دول الخليج العربي في ظل تباين المواقف الخليجية من إيران
DOI :10.34120/0382-048-185-007

الأهداف: هدفت الدراسة إلى استعراض واقع البرنامج النووي الإيراني، من حيث نشأته وتطوره وتوجهاته المستقبلية، بالإضافة إلى الوقوف على بعض بنود الاتفاقيات والمعاهدات الدولية الخاصة بالأنشطة النووية، وكذلك بيان واقع العلاقات الخليجية الإيرانية، ومحاولة وضع تصورات مقترحة تجاه توحيد العمل الخليجي فيما يتعلق بالملف النووي الإيراني وتداعياته على أمن دول منطقة الخليج. المنهج: تبنت الدراسة المنهج التاريخي التحليلي، حيث تناول المنهج التاريخي سرداً توضيحياً للتطورات التي شهدتها منطقة الخليج العربي منذ بدايات نشوء الأنشطة النووية الإيرانية، في حين تناول المنهج التحليلي عرضاً تحليلياً لموقف المجتمع الدولي ومؤسساته تجاه البرنامج النووي الإيراني، والمعاهدات والاتفاقيات الدولية التي سعت إلى ضبط هذا البرنامج. النتائج: أظهرت نتائج الدراسة أن هناك تبايناً في مواقف دول الخليج العربي في علاقاتها مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وانعكاسات هذا التباين في المواقف على التوصل لموقف موحد وقوي تجاه ملف إيران النووي وآثاره الأمنية على دول المنطقة، كما أظهرت النتائج تنوع السيناريوهات المحتملة أمام دول الخليج للتعامل مع الملف النووي الإيراني بهدف الحد من التداعيات الأمنية على منطقة الخليج العربي، كذلك أظهرت النتائج الآثار والتداعيات الأمنية للبرنامج النووي الإيراني على دول الخليج من حيث الأبعاد العسكرية والإستراتيجية والبيئية والاقتصادية. أوصت الدراسة بضرورة سعي دول الخليج الجاد والموحد نحو بناء إستراتيجية واحدة متزنة ومتوافقة في التعامل مع الطرف الإيراني، تكون مظلتها الرئيسة مجلس التعاون لدول الخليج العربية، كما أوصت الدراسة بأهمية الإبقاء على جميع الخيارات مفتوحة أمام دول الخليج العربي في التعامل مع الطرف الإيراني. الخاتمة: العامل المعزز الذي ساهم في استمرارية عجلة طهران في أطماعها التوسعية يعود إلى تشتت مواقف دول مجلس التعاون الخليجي وتباين مواقف دوله الفردية تجاه التعامل مع إيران.


الكلمات المفتاحية: البرنامج النووي الإيراني، إيران، دول الخليج العربي، الأمن.
 

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :أ. حمد بن سيف الخيالي - أ. د. سيف بن ناصر المعمري
التخصص :تربية - مناهج اجتماعية
تصوّرات معلِّمي الدراسات الاجتماعية ومشرفيهم حول توظيف الأحداث الجارية في تدريس المادة بسلطنة عُمَان
DOI :10.34120/0382-048-185-001

الأهداف: هدفــــــــت هذه الدراســــة إلى تعرُّفِ تصوّرات معلِّمــــي الدراســــــــــــــــات الاجتماعيّة ومشرفيهم حول توظيف الأحداث الجارية في مادّةِ الدراسات الاجتماعية بسلطنة عُمان، وكذلك تحديد الصعوبات التي يواجهونها في توظيف الأحداث الجارية. المنهج: تمَّ اتِّباع المنهج الوصفيّ من خلال إعداد مقابلة شبه مقنَّنة تتضمَّن سبعة محاور، هي: أهميّة استخدام الأحداث الجارية في تدريس الدراسات الاجتماعية، ومصادرها، والموضوعات التي يمكن توظيفها فيها، ومعايير اختيارها، وكيفيّة التعامل معها في الغرفة الصفّيّة، وصعوبات استخدام الأحداث الجارية في التدريس. وبعد التأكُّد من صدقها وثباتها طبقت على عيّنة الدراسة وعددها 10 معلِّمين، و5 مشرفين. النتائج: كشفــــت نتائــــــــج الدراســــة عن تأكيــــــــد المعلِّمــــين والمشرفيــــن أهميّة الاستعانة بالأحداث الجارية في تدريس الدراسات الاجتماعية، وعن تنوُّع المصادر التي يمكن أن يستعينَ بها المعلِّمون في الحصول على الأحداث الجارية، وأنَّ هناكَ العديدَ من المهارات يحتاج إليها المعلِّم لإدماج الأحداث الجارية، وأنَّ هناكَ العديد من المواضيع التي يمكن ربط الأحداث الجارية معها تاريخيّةً وجغرافيّةً ووطنيّةً، كما ظهر قلّةُ خبرة المعلِّمين في كيفيّة التعامل مع الأحداث الجارية في أثناء التدريس، أمَّا في ما يتعلّق بالصعوبات التي تواجه المعلِّمين في توظيف الأحداث الجارية؛ فهي: قلّة اطّلاع الطلبة على الأحداث الجارية، وزمن الحصّة، والطبيعة السياسيّة لبعض الأحداث الجارية. الخاتمة: لابد من تنمية مهارات معلمي الدراسات الاجتماعية على توظيف الأحداث الجارية وتحفيزهم على ذلك.


الكلمات المفتاحية: الأحــــداث الجاريــــة، الدراســــــــات الاجتماعيــــــــة، المعلمـــــــون، سلطنة عُمان.

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. نواف ساري العنزي - د. سارة حمود النفيشان
التخصص :تربية - أصول تربية
درجة تَكيُّف الطلاب الأجانب غير العرب في جامعة الكويت، وعلاقته ببعض المتغيرات: دراسة سوسيولوجية
DOI :10.34120/0382-048-185-010

الأهداف: هدفت هذه الدراسةُ إلى تعرف مدى تكيُّف الطلاب الأجانب غير العرب في الجانب الأكاديمي والاجتماعي والثقافي خلال رحلتهم الدراسية في جامعة الكويت. المنهج: اتبعت الدراسة المنهج الوصفي، واستخدمت استبانة معدة خصيصاً لهذا الغرض، وقد تم تطبيق هذه الدراسةِ الكميةِ على عينة غير عشوائية من مجتمع الدراسة قوامُها 96 طالباً أجنبياً من غير العرب، وذلك للوقوف على تصورات العينة حول مدى تكيُّفهم في المحور الأكاديمي والمحور الاجتماعي والمحور الثقافي، وقد تم إدخال البيانات في برنامج SPSS للوقوف على النتائج. النتائج: وقد كشفت نتائج الدراسة أنَّ الطلاب الأجانب يتكيفون بدرجة متوسطة في أغلب فقرات الدراسة. كما أظهرت الدراسة أنَّ هناك صعوباتٍ كبيرةً تواجِهها العينة في تكوين صداقات متينة مع الطلاب الكويتيين، وبينت الدراسة وجود فروق ذات دلالة إحصائية تعزى لمتغير الجنس وبالنسبة للمحورين الأكاديمي والثقافي، لصالح الإناث، ولم تُظهِر الدراسة أيَّة فروق ذات دلالة إحصائية تعزى للمتغيرات الديمُغرافية في باقي محاور الدراسة. الخاتمة: وانتهت الدراسة بمجموعة من التوصيات التي من شانها أن تساعد الطلاب الأجانب على الاندماج الاجتماعي في البيئات الجامعية، أهمها رفع مستوى الوعي في هذه البيئات بالصعوبات التي يواجهونها كونهم مغتربين وطلاب علم.


الكلمات المفتاحية: تكيُّف، الطلاب الأجانب، الحساسية الثقافية، البيئة الجامعية، حقوق الأقليات، جامعة الكويت.
 

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. عبدالله جاسم الهاجري
التخصص :تربية - مناهج وطرق تدريس
اتجاهات طلاب المرحلة الثانوية بالكويت المتعلقة بالدراسات الاجتماعية
DOI :10.34120/0382-048-185-006

الأهداف: تهدف هذه الدراسة إلى تفحص اتجاهات المتعلمين بمدارس التعليم الثانوي بدولة الكويت حيال مادة الدراسات الاجتماعية، المتعلقة بمدى أهمية هذه المادة ومشاعرهم حيالها إضافة إلى مدى صعوبتها. المنهج: اعتمدت الدراسة أداة الاستبانة التي احتوت على 24 بنداً حول هذه الاتجاهات وتقسمت بالتساوي على ثلاثة محاور، هي: محور الأهمية، ومحور المشاعر، ومحور الصعوبة. وتضمنت هذه الاستبانة متغير جنس أفراد العينة. وتم التحقق من صدق الاستبانة بالاستعانة بالزملاء الأساتذة بالقسم. ولقد تم استخدام برنامج SPSS بغرض المعالجة الإحصائية للاستجابات التي تمت على أداة الدراسة، كما تم التحقق من درجة ثباتها. واستخدم هذا البرنامج لحساب متوسطات استجابات العينة على بنودها كافة، ولحساب قيم (ت) بغرض الاستدلال على الفروق الفردية تبعاً لمتغير جنس التلميذ.النتائج: كان من أبرز نتائج الدراسة أن الطلاب لا يحملون اتجاهات إيجابية تجاه مادة الدراسات الاجتماعية، وأنها كانت أقرب إلى السلبية منها إلى الإيجابية، ويستثنى من ذلك تلك الاتجاهات المتعلقة بتنمية الروح الوطنية في الطلاب. كما تبين من هذه الدراسة أنه لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية في هذه الاتجاهات ما بين الذكور والإناث، ويستثنى من ذلك محور مشاعر الطلاب الذي لوحظت فيه فروق إحصائية عند مستوى 1% لصالح الذكور. الخاتمة: بناء على نتائج هذه الدراسة التي أبرزت اتجاهات الطلاب تجاه الدراسات الاجتماعية، دعا الباحث القائمين على الدراسات الاجتماعية إلى العمل على كل ما من شأنه أن يحسن من اتجاهات الطلاب ناحية هذه المادة، وخاصة تنقيحها مما يتسبب في تدني هذه المواقف والاتجاهات بهذه الصورة التي أوضحتها الدراسة.


الكلمات المفتاحية: الدراسات الاجتماعية، اتجاهات المتعلمين.
 

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :أ. د. كمال مصطفى رويبح
التخصص :نظم معلومات
المزايا والمخاطر التي تؤثر على التوجه نحو إعادة استخدام بوابة الحكومة الإلكترونية من وجهة نظر مستخدميها في الكويت
DOI :10.34120/0382-048-185-002

الأهداف: سعت الدراسة إلى قياس تأثير فوائد الاستخدام ومخاطر الاستخدام والبيانـــــــات الديموغرافيـــــة (الجنــــس والعمــــــــــر والجنسية والمستــــــوى التعليمــــي)، وخصائص الاستخـــــدام (وتيـــــــرة الاستخــــــدام، وأنـــــــــواع استخـــــــدام الخدمــــــــات الإلكترونية) على الاتجاه لإعادة استخدام بوابة الحكومة الإلكترونية في دولة الكويت. المنهج: استخدمت منهجية استكشافية، وقامت باختبار نموذج ارتباطي تنبئي، وتصميم استبانة؛ لتحقيق أهداف الدراسة. قامت الدراسة على تجميع عينة متنوعة من مستخدمين حاليين ومحتملين ذوي خلفيات عمرية وتعليمية ثقافية مختلفة ومكونة من 239 مفردة. النتائج: تعتبر الدراسة الأولى التي تناولت تأثير ثمانية أنواع من المخاطــــــر علــــــى الاتجــاه لاستخــــــدام الحكومـــــــة الإلكترونية، وتوصلت إلى أن "المخاطر السيكولوجية وضياع الوقت" تقلل من الشعور بفوائد الاستخدام، والشعور بفوائد الاستخدام يزيــــــــد من احتماليـــــــة الاتجاه لإعـادة هذا استخـدام، فيمـا "المخاطـر السيكولوجيــــــــة، وضياع الوقــــــــت" و"المخاطر الأمنية، واختراق الخصوصية" تقلل من الاتجاه للاستخدام، بينما لم تتوصل الدراسة لإثبات تأثير البيانات الديموغرافية وخصائص الاستخدام. الخاتمة: اقترحت الدراسة عدة توصيات تطبيقية لزيادة استخدام بوابة الحكومة الإلكترونية، كما اقترحت توصيات بحثية لاستقصاء مزيد من العوامل الكامنة للاتجاه لإعادة الاستخدام.


الكلمات المفتاحية: الحكومة الإلكترونية، مخاطر الاستخدام، الشعور بفوائد الاستخدام، اختراق الخصوصية، مخاطر سيكولوجية، مخاطر ضياع الوقت، مخاطر أمنية، الاتجاه لإعادة الاستخدام.
 

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. أحمد سلامة العنزي - أ. شهد سلطان الشمري
التخصص :تربية - إدارة وتخطيط
التميـــــــــز التنظيمــــــــي لجامعة الكويــــت مـــــن وجهــــــة نظــــــــر أعضــــاء هيئة التدريـــس فيها
DOI :10.34120/0382-048-185-003

الأهداف: تعرف درجة توافر أبعاد التميز التنظيمي في جامعة الكويت من وجهة نظر أعضاء هيئة التدريس فيها. المنهج: تم استخدام استبانة تتناول أبعاد التميز التنظيمي الأربعة: (التميز القيادي، تميز أعضاء هيئة التدريس، التميز الخدماتي، التميز البحثي)، وطبقت على عينة بلغت 122 عضو هيئة تدريس يعملون في جامعة الكويت. النتائج: أن درجة توافر التميز التنظيمي وأبعاده الأربعة جاءت بدرجة متوسطة. وكان ترتيب أبعاد التميز على النحو الآتي: التميز البحثي، التميز القيادي، تميز أعضاء هيئة التدريس، التميز الخدماتي. كما كشفت الدراسة عن عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين استجابات عينة الدراسة تُعزى لمتغير الجنس، باستثناء بُعد التميز البحثي، وكانت الفروق لصالح الذكور، وعدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية تُعزى لمتغيرات الرتبة الأكاديمية والكلية وسنوات الخدمة، وقام الباحثان بإعداد بعض الإجراءات المقترحة لتعزيز درجة التميز التنظيمي في الجامعة. الخاتمة: قد يرجع تقدم رتبة التميز البحثي إلى الدور الذي تقوم به الجامعة في دعم البحوث العلمية والاهتمام بالجانب البحثي ووضع خطط وإستراتيجيات لتطويره. كما أن حصول بُعد التميز القيادي على المركز الثاني يؤكد أن تحقق التميز التنظيمي ككل يتطلب وجود قيادة متميزة. ووقوع تميز أعضاء هيئة التدريس في المركز الثالث يشير إلى أهمية رفع كفاءة أعضاء هيئة التدريس لما له من انعكاس على عدة أبعاد في التميز التنظيمي. وحصول بُعد التميز الخدماتي على المركز الرابع يشدد على ضرورة تطوير الخدمات وتقديمها للمستفيدين بأفضل الوسائل الممكنة.


الكلمات المفتاحية: التميز التنظيمي، جامعة الكويت.
 

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. سارة جهيم المطيري - د. حمد حميد البلوشي
التخصص :العلوم السياسية
صنع السياسة العامة في الكويت مشروع المنطقة الاقتصادية الشمالية - دراسة حالة
DOI :10.34120/0382-048-185-004

الأهداف: تهدف الدراسة إلى رصد وتحليل أهم العوامل التي تؤثر في صنع السياسة العامة وصنع القرار في الكويت، وتتخذ من مشروع المنطقة الاقتصادية الشمالية دراسة حالة لها. كما تهدف إلى استكشاف مدى تأثير البيئة السياسية في الكويت على رؤيتها المستقبلية بشكل عام، وعلى مشروع المنطقة الاقتصادية الشمالية بشكل خاص، من خلال بحث تأثير كلٍّ من شكل النظام السياسي الكويتي، وصراع الأقطاب السياسية، وتحديداً التنافس ما بين أبناء الأسرة الحاكمة، ودور طبقة التجار، ودور السلطتين التنفيذية والتشريعية، وهامش الحرية، في التأثير على عملية التخطيط للمشروع وتطبيقه على أرض الواقع. المنهج: اعتمدت الدراسة بشكل جوهري على العمل الميداني؛ وذلك من خلال إجراء مقابلات مطولة مع شخصيات كانت أو مازالت جزءاً من مشروع المنطقة، كما تعتمد على تتبع التطور التاريخي للمشروع منذ أن كان فكرة. وقد أجريت المقابلات مع ست شخصيات من الفريق المشرف على عمل تخطيط مشروع المنطقة الاقتصادية الشمالية وتطويره. واتخذت المقابلات طابع المقابلات المفتوحة، واستمرت كل مقابلة في حدود الساعتين. كما استندت الدراسة إلى البيانات الصادرة من المؤسسات الرسمية في الدولة، بالإضافة إلى ما تداولته وسائل الإعلام من تصريحات للقائمين على المشروع. النتائج: توصلت الدراسة إلى أن شكل النظام السياسي الكويتي، والتنافس ما بين أقطاب الأسرة الحاكمة، والتنافس ما بين طبقة التجار، والمجموعات الداعمة لهم في السلطتين التنفيذية والتشريعية، من العوامل المؤثرة تأثيراً كبيراً وسلبياً على المشروع، وتُعد من أهم التحديات الداخلية التي تواجهه وتُعرقل من تطويره وتطبيقه على أرض الواقع. في حين أن هامش الحرية في الكويت، وتحديداً حرية مناقشة المشاريع الحكومية المختلفة، يُعد عاملاً ذا تأثير محدود مقارنة بالعوامل السابقة، ولكنه على عكسها، ذو تأثير إيجابي على التخطيط للمشروع. الخاتمة: تنصح الدراسة بالاستفادة من هامش الحرية الممنوح؛ لزيادة الوعي الشعبي المجتمعي عن أهمية المشروع، وتبادل الآراء التخصصية من حوله.


الكلمات المفتاحية: السياسة العامة، صنع القرار، النظام السياسي، الأسرة الحاكمة، طبقة التجار، المنطقة الاقتصادية الشمالية.
 

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. عبدالعزيز كريم أبوخشبه
التخصص :حقوق - قانون خاص
مدى جواز رجوع شركات القطاع العام على عامليها بالمسؤولية عما يقع منهم من أخطاء في أثناء العمل أو بسببه
DOI :10.34120/0382-048-185-005

الأهداف: تهدف الدراسة إلى النظر في مدى جواز رجوع شركات القطاع العام (أو ما يطلق عليها أحيانا شركات قطاع الأعمال المملوكة بالكامل للدولة) على عامليها بالمسؤولية عما يقع منهم من أخطاء في أثناء تأديتهم لأعمالهم أو بسببها. المنهج: تتناول الدراسة تحليل ومقارنة مسؤولية العاملين في شركات القطاع العام بنظرائهم من موظفي القطاع الحكومي، ومدى إمكانية إعمال تطبيق مبدأ التفرقة بين الخطأ المرفقي والخطأ الشخصي على العاملين في شركات القطاع العام، وكذلك مقارنتهم من جهة أخرى بنظرائهم من العاملين في القطاع الأهلي، وذلك بأسلوب وصفي تحليلي للمراكز القانونية للعاملين محل الدراسة، مع اللجوء أحياناً إلى منهجية المقارنة ببعض القوانين المقارنة ترجيحاً لبعض الآراء عند وجود الخلاف غير المقطوع به، ومتضمنة تقييماً لتلك المراكز القانونية. النتائج: تنتهي الدراسة إلى بيان إشكالية عدم حسم أو عدم وضوح المراكز القانونية للعاملين في شركات القطاع العام، وخاصة العاملين منهم في القطاع النفطي المملوك بالكامل للدولة، مقارنة مع نظرائهم من العاملين في القطاع الحكومي والعاملين في القطاع الأهلي، وذلك فيما يتعلق بمدى إمكانية رجوع أرباب أعمالهم عليهم بالتعويض عما يصيبهم من أضرار ناتجة عن أخطاء هؤلاء العاملين التي تقع منهم في أثناء  أعمالهم أو بسببها. الخاتمة: خلصت الدراسة إلى أن عدم وجود إجابة محددة لمدى إمكانية رجوع شركات القطاع العام على عامليها بالمسؤولية عما يقع منهم من أخطاء في أثناء العمل أو بسببه يمثل إشكالية تحتاج إلى حل حاسم كي تستقر معه المراكز القانونية لجميع أطراف العلاقة العمالية في شركات القطاع العام، ومن ثم تضع الدراسة رأيها القانوني المقترح في هذه المسألة.


الكلمات المفتاحية: المسؤولية العقدية، المسؤولية التقصيرية، الالتزام ببذل العناية، الالتزام بتحقيق نتيجة.
 

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د. مريم أحمد المذكور- أ. هند أحمد الخميس
التخصص :تربية - إدارة وتخطيط
درجة تحقيق مديري مدارس دولة الكويت لأبعاد قيادة التغيير من وجهة نظر المعلمين والمعلمات
DOI :10.34120/0382-048-185-008

الأهداف: هدفت هذه الدراسة إلى تعرف درجة تحقيق مديري مدارس دولة الكويت لأبعاد قيادة التغيير من وجهة نظر المعلمين والمعلمات، والكشف عن وجود الفروق ذات الدلالة الإحصائية لمتغيري المرحلة التعليمية، المنطقة التعليمية. المنهج: اتبعت هذه الدراسة المنهج الوصفي المسحي من خلال الاستبانة حيث اعتبرت الأداة الرئيسية للدراسة، وقد تضمنت مجموعة من المتغيرات الديموغرافية وخمسة أبعاد لقيادة التغيير، وأقيمت إجراءات الصدق والثبات للمقياس. واستخدم برنامج SPSS (الإصدار 25)، والإحصاء الوصفي والاستدلالي المتمثل في اختبار تحليل التباين الأحادي. وقد اختيرت عينة بلغت 449 معلماً ومعلمةً من المرحلة الابتدائية والمتوسطة والثانوية، ومن المناطق التعليمية الست بطريقة عشوائية. النتائج: أظهرت نتائج الدراسة أن درجة تحقيق مديري مدارس دولة الكويت لأبعاد قيادة التغيير جاءت بدرجة عالية بشكل عام، وقد جاء في المرتبة الأولى بُعد بناء العلاقات الإنسانية، بينما جاء في المرتبة الأخيرة بُعد حل المشكلات وصناعة القرار، كما وجدت الفروق ذات الدلالة الإحصائية التي تعزى لمتغير المرحلة التعليمية لصالح المرحلة المتوسطة، ووجدت الفروق ذات الدلالة الإحصائية التي تعزى لمتغير المنطقة التعليمية لصالح منطقتي حولي والأحمدي. الخاتمة: تؤكد الدراسة أهمية إشراك المعلمين في عملية التغيير، وتطويرهم للمساهمة في إنجاح عملية التغيير، بالإضافة إلى تقديم الدورات التدريبية لمديري المدارس حول قيادة التغيير.


الكلمات المفتاحية: مديرو المدارس، أبعاد قيادة التغيير، التعليم العام.
 

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :أ. ندى سراج اليزيدي - د. وليد بن سعد الزامل
التخصص :تخطيط وتراث عمراني
سياسات الحفاظ على التراث العمراني لأواسط المدن التاريخية: وسط مدينة جدة التاريخية - حالة دراسية
DOI :10.34120/0382-048-185-009

الأهداف: تهدف الدراسة إلى مراجعة سياسات الحفاظ العمراني لجدة التاريخية وتحليلها، واستقراء أبرز التحديات والآثار المصاحبة لتلك السياسات، بما يساهم مستقبلاً في تجنب الإشكالات، وتعظيم الجوانب الإيجابية. المنهج: استخدم المنهج النظري والوصفي؛ لمراجعة سياسات الحفاظ العمراني لجدة التاريخية كنموذج حالة دراسية. كما استُخدم المنهج التاريخي لتحليل مخططات الحفاظ العمراني بد«اً من أوائل الثمانينيات من القرن العشرين (مخطط روبرت ماثيو)، وحتى مخططات الحفاظ العمراني الصادرة عن أمانة محافظة جدة. اعتمدت الدراسة على البيانات المسحية والتصوير الميداني، والتقارير الحكومية، وتقارير منظمة اليونسكو UNESCOاالنتائج: إن سياسات الحفاظ العمراني لوسط مدينة جدة التاريخية ارتكزت على ثلاثة اتجاهات رئيسة تتضمن الترميم، أو إعادة البناء، أو البناء الجديد. أشارت نتائج الدراسة إلى أن معظم المباني التاريخية في منطقة المحافظة التاريخية تحتاج إلى ترميم، وتمثل ما نسبته 82% من إجمالي مباني المنطقة، بينما 14% منها يستدعي النظر في إعادة بنائه بسبب الأضرار الهيكلية الجسيمة التي لحقت به و4% أراضي فضاء تستدعي بناء جديداً. الخاتمة: تطوير إستراتيجية شاملة للتعامل مع أواسط المدن التاريخية تأخذ في عين الاعتبار تنمية مقوماتها واقتراح السياسات الملائمة لها بما يتسق مع توجهات رؤية المملكة 2030.


الكلمات المفتاحية: سياسات، الحفاظ العمراني، جدة التاريخية، أواسط المدن التاريخية، التراث العمراني، المملكة العربية السعودية.
 

تنزيل أضف الى عربة التسوق

المؤلف :د.عبدالله جواد سلطان - أ. عبدالمحسن مشاري الفليج
التخصص :علوم إدارية
تأثير احتياطات الصحة والسلامة على ثقة وارتباط العملاء الآباء وغير الآباء في أثناء جائحة فيروس كورونا: أدلة من الجمعيات التعاونية في الكويت CORONA-19
DOI :10.34120/0382-048-185-011

الأهداف: تهدف الدراسة إلى تطوير نموذج بحثي لمدى تأثير تقييم عملاء الجمعيات التعاونية في الكويت لاحتياطات الصحة والسلامة لفيروس كورونا COVID-19 على ارتباطهم بالجمعيات التعاونية، والتحقق من ثقة العملاء كوسيط، والأبوة كمتغير معدل. المنهج: جٌمعت بيانات البحث عن طريق استبانة ذاتية عبر الإنترنت، واستخدمت في تحليل البيانات، ثم التحقق من صحة نموذج البحث المقترح باستخدام نموذج معادلة هيكلية ثنائية المراحل (SEM) في برنامج AMOS الإحصائي. واستعين أيضاً بتحليل المسار (Path Analysis) لاختبار مدى تأثير المتغير الوسيط (ثقة العملاء) على العلاقة المقترحة في البحث ومقارنتها عبر المتغير المعدل (الأبوة). تكونت الدراسة من عينة ملائمة قوامها 1.105 أفراد من عملاء الجمعيات التعاونية في الكويت. النتائج: أكد تحليل المسار للعينة أن التأثير المباشر لتقييم العملاء لاحتياطات الصحة والسلامة لفيروس كورونا COVID-19 على ارتباط العملاء بالجمعيات التعاونية له دلالة إحصائية، ووجد أيضاً تأثير غير مباشر لثقة العملاء كوسيط. الأمر الأكثر إثارة للاهتمام هو أن الأبوة كمتغير معدل له تأثير ذو دلالة إحصائية على العلاقة؛ إذ  إن العلاقة كانت أقوى للعملاء الآباء مقارنة بالعملاء غير الآباء. الخاتمة: للحفاظ على ارتباط العملاء بالجمعيات التعاونية، يجب أن تعزز الجمعيات التعاونية ثقة العملاء وبخاصة العملاء الآباء من خلال ضمان بيئة صحية وآمنة داخل متاجرهم في أثناء الوباء، والتقيد بالاحترازات التي أوصت بها منظمة الصحة العالمية في أثناء جائحة فيروس كورونا COVID-19.


الكلمات المفتاحية: الجمعيات التعاونية، ثقة العملاء، ارتباط العملاء، جائحة فيروس كورونا، COVID-19، الصحة والسلامة.
 

Journal of Law
Journal of Law

أنت الزائر رقم

109853

Journal of Law
Journal of Law
أخبر أصدقاءك Journal of Law
Journal of Law
Journal of Law

التحديث الأخير

26-12-2021

Journal of Law
Journal of Law
Journal of Law

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني
هنا لتستلم أخبارنا

Journal of Law